>

[قصيدة] قصيدة عن الصداقة والصديق (أنشودة)

صديقي
هذه الأبيات على قلتها تلفت الأنظار والأفكار، إلى معنى من المعاني الإنسانية العميقة إنها الصداقة، التي تترك في نفس الشخص أثرا لا تمحوه عاديات الزمن، ولا يتقادم بتعاقب الجديدين.. وقد شاركت بها في فقرة الحادي، ببرنامج ربيع القوافي..




حَيَــــاةٌ   تَرَشَّفْـتُ  iiسَلْسَالَهَـــــا
وَذِكْرىً  سَقَى  الله  iiأَطْلَالَهَـــــــا

صَدِيقِي.. أَتَذْكُرُ عَهْدَ الصِّبَـــا
 

وَأَيَّـــــــامَ    حُبٍّ    iiوَآمَالَهَـــــــــــا

وَأُنْســــاً  وَوُدّاً  بِتِلْكَ  iiالرُّبَـــــى
 

غُـــــدُوَّ   الدُّهُور   iiوَآصَالَهَــــــا

أَضَأْنَا   الْحَيَاةَ  بِنُورٍ  الْوَفَــــــاء
 

تَوَارَتْ لَهُ الشَّمْسُ.. أَوْلَى iiلَهَا

رَعَيْنَــــــا   أُخُوَّتَنَا   فِي  iiالإلَـــــه

 فَجَــرَّتْ  عَلَى النَّجْمِ iiأَذْيَالَهَـــــا


عن القصيدة

كاتبها: السعيد بن أحمد وعزوز
  البحر:المتقارب|عددأبيات القصيدة:  خمسة أبيات (5) 
التاريخ: 02-01-2011  |  المكان:النقوب، زاكورة، المغرب 



الأبيات منشدة بصوت: محيي الدين عبد الرشيد





فيديو الأنشودة من تصميم: فيصل فهد

 

2 التعليقات:

جميع الحقوق محفوظة مدونة السعيد وعزوز           تعريب مدونة البلوقر